الماليخوليا والجنون وتشخيص أطباء العرب لها بعيدا عن الجن

بواسطة سبتمبر 22, 2019

الدكتور مصطفى عبد الحميد

خبير الأعشاب والطب النبوي
خبير الطب العربي اليوناني
باحث متخصص في الطب التكميلي والبديل
مؤلف كتاب هبة الرحمن في طب الإنسان
(خلاصة كتب الطب النبوي والتجريبي)

المئات بحمد الله قد استفادوا من علم الدكتور مصطفى وخبرته وتجربته في طب الأعشاب، الطب النبوي والطب البديل!

  • ان كنت تود ان تتحدث الى الدكتور مصطفى عن أي عشبة او الطب النبوي
  • إذا أردت أن تجرب وسيلة من وسائل الطب البديل الآمن بعيدا عن الدجل ..
  • إذا تعبت من كثرة التشخيص وآثار الأدوية الكيماوية وأحببت أن تعرف حالتك في الطب العربي اليوناني

أطباء العرب والمسلمين شخصوا الأمراض النفسية تشخيصا طبيا بعيدا عن الجن والسحر الذي صار سبوبةً للكسب عند كثيرين. فنجد مثلا تفسيرهم لمرض الماليخوليا بقولهم:

هو اختلال العقل والدماغ وتحته أنواع كثيرة تختلف يسيرا ويجمع الكل فساد العقل والدماغ لفساد الأغذية والبيئة .

وعلامته السهر ورؤية الأحلام الردية الموحشة المفزعة والانفعالات من أدنى سبب، والغضب والخوف، وحب الخلوة، والتوحش من الناس وسوء الظن، والتخيل الباطل، فمنهم من يتوهم وقوع السماء عليه فلا يخرج إلى ظاهر الديار، ومنهم من يقول: إن الأرض تبلعني فلا يتحرك من مكانه، وبعضهم يظن أن حية في بطنه يضع يده على كبده ويقول لا بد لها من أكله، ومنهم من يخاف من الجن ومنهم من يخاف من اللصوص ويقول: هذه الليلة تنزل اللصوص على داري وتأخذ مالي، ومنهم من يظن أن فيه ورماً فيبتعد عن الناس خوفاً من إصابتهم وإذا قرب منه إنسان صاح واستغاث، ومنهم من يظن نفسه عجلاً، فكان يأتي الجزارين ويأمرهم بذبح نفسه.

وقد وصفوا من علاجه:

  1. يقتصر في الغذاء على الدجاج والحليب والبيض والقرع والخس .
  2. يسعط بالمسك والشونيز .
  3. سنامكى ، حنظل، خربق، تطحن وتخلط بالسكر.
  4. إن كان مزمنا فيكوى على دماغه.
  5. يكثر من الحلوى وما يجلب الفرح والسرور .
  6. يدهن رأسه وبدنه بالزيت مراراً .
  7. دهن القرع ودهن الخروع ودهن الشونيز( حبة البركة ) تنفع الدماغ الناشف.
  8. الخوف المفاجئ من قتل أو غرق نافع له.
  9. حجامه الساق والأخدعين.
  10. اللعب والرياضة والسفر.
  11. وضع منفطة على الصدر وخلف القفا.

وإن كان مع الجنون فساد في المعدة والأمعاء وسوء هضم فلا بد من التسهيل بنحو: السنا ، الخروع ، وماء الشعير.

قال في كنوز الصحة: “أقوى أسباب الجنون أمراض المخ وطول الدراسة واستعمال بعض الأسماء في الخلوة – يقصد السحر والجن – والعشق الشديد وحب الرياسة مع عدم نيلها، والفزع الشديد والضرب على الرأس، وشرب بعض الأشربة الروحية، واحتباس الحيض، والرعاف ، والبواسير” .

وقال : وإن كان المصاب ذا امتلاء دموي يفصد فصداً عاماً أو موضوعياً – أي بوضع العلق أو بالحجامة –  وأن يستعمل له التدبير اللطيف وأن يمنع من تناول المنبهات كالأشربة الروحية والقهوة والشاي .

وينبغي ألا يُستَهزَأ بالمجنون ولا يربط بالسلاسل ولا يُضرب لأنه يزيد من مرضه.

فائدةٌ: من المفرِّحات العظيمة: شراب ورق الريحان مع التفاح وهو أعظم من الخمر مع بقاء العقل وتواصوا بكتمه. وعصير الليمون بقشره مع السكر يعادل الياقوت في التفريح.

فائدةٌ: مما أُدخِل في الماليخوليا : ألمانيا وهو الجنون السبعي التوحشي، والقطرب وهو النفور من الناس والعبوس منهم، والعشق الشهواني خاصة عشق الرجل للرجل (اللواط) والمرأة للمرأة (السحاق).

وعلاجها كلها كعلاج الماليخوليا ، والماليخوليا ضرب من الجنون وهي ما يطلق عليها الآن بالأمراض النفسية.

ومن علاجها من تسهيل المنافع: أن يسكن المريض في بيت مريح وتحضر عنده الروائح الطيبة والمطاعم الدسمة كالخبز والكعك والحلبة واللحم والحلوى، ويجتلب له الفرح والسرور والكلام الطيب الرطب ثم يدهن رأسه ودماغه وجميع بدنه بزيت الزيتون مع دهن الشونيز ويتدثر ويستعمل ذلك كل يوم فإنه يبرئ إن شاء الله تعالى.

قلت : انظر كيف عالج أطباء المسلمين الأمراض السوداوية ( النفسية) ووصفوها وصفاً دقيقاً ولم يزعموا أنها بسبب الجن والسحر كما يفعل الرقاة اليوم تدليسا على الناس البسطاء وأكثرهم قد لا يحسن قراءة الفاتحة ويجهل مبادئ  طب الأعشاب وعلم الأمراض خاصة الأمراض النفسية مع أننا لا ننكر فعل الجن ومسهم.

مؤلفات الدكتور مصطفى عبد الحميد

هبة الرحمن في طب الإنسان

خلاصة كتب الطب النبوي والتجريبي

 الدكتور مصطفى عبد الحميد

خبير الأعشاب والطب النبوي
خبير الطب العربي اليوناني