قال داود الأنطاكي في التذكرة: “وقد يقصد الطبيب إغرار المريض بإزالة الإحساس بالمرض بالأفيون ونحوه فتفسد الأعضاء وهذا محض الغش”.